تم تسجيل المرض كمرض منفصل سنة 1932 بواسطة كرون وجينزبيرج واوبت هيمر

ولكن فى الحقيقة توجد فى الأوراق الطبية ما يشير إلى حالات من المرض فى عام 1612  بواسطة فابرى وفى سنة 1761 بواسطة مورجانجى وفى 1913 سجل السير كيندى الذيل من جلاسجو 13 حالة تنطبق عليهم أعراض المرض وقد وصف المرض بدقة قبل كرون مما يدعو البعض لاطلاق اسم الذيل –كرون على المرض

وبعد تشخيص المرض بدأ الناس يعرفون عنه أكثروأكثر وفى 1956 اصيب الرئيس الأمريكى الشهير ايزنهاور بالمرض واجريت له جراحة شفى بعدها بدون أعراض بقية حياته مما أدى إلى إنتشار معرفة الناس بالمرض

وفى سنة 1960 تمكن لوكهارت ومبميرى ومورسون من تحديد المواصفات الخاصة للتفريق بين مرض كرونز ومرض التهاب القولون ومرض التهاب القولون  التقرحى

تاريخ التدخل الجراحى

فى بدء المرض كانت الجراحات التى تُجرى تستأصل الأجزاء المصابة جذريا كما يحدث فى الأمراض السرطانية

ثم بدأت جراحات تحويل مجرى الطعام المهضوم بعيدا عن الاجزاء المصابة

ومع المزيد من الفهم عن المرض أصبح التدخل الجراحى أكثر تحفظا وتأكد العلماء أن استئصال أجزاء كبيرة من الآنسجة السليمة حول المرض لا يمنع الإرتجاع بل والإستئصال لاجزاء كبيرة قد يعرض المصاب لمرض قصر الجهاز الهضمى Short Bowel Syndrome